Veuillez sélectionner votre langue

Bonjour, veuillez vous connecter ici

Vous n'êtes pas encore membre ?
pour découvrir English Live, le nouveau système d'apprentissage primé

Close
Bienvenue à "I Love Arabia"
Chat and learn all about Arabia!for all nationalities can share us thier culture !
Catégorie:Regional
Langue: Arabic
Membres: 2314
Gradés : Mira (Administrator), bshar mjeed et Rose flower

Etes-vous sûr(e) de vouloir quitter ce groupe ?

Etes-vous sûr de vouloir effacer le sujet de discussion هل من يسقط في ساحة المظاهرات يعتبر شهيدا ?
De aaisso, le 03/02/2016 08:05:24
هل من يسقط في ساحة المظاهرات يعتبر شهيدا
- و سئل ابن باز– رحمه الله -: هل المظاهرات الرجالية والنسائية ضد الحكام والولاة تعتبر وسيلة من وسائل الدعوة؟
وهل من يموت فيها يعتبر شهيدا في سبيل الله؟
فأجاب: ( لا أرى المظاهرات النسائية و الرجالية من العلاج، ولكنها من أسباب الفتن، ومن أسباب الشرور، ومن أسباب ظلم بعض الناس، والتعدي على بعض الناس بغير حق. ولكن الأسباب الشرعية المكاتبة والنصيحة والدعوة إلى الخير، بالطرق السلمية، هكذا سلك أهل العلم، وهكذا أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وأتباعهم بإحسان، بالمكاتبة والمشافهة مع المخطئين ومع الأمير ومع السلطان، بالاتصال به و مناصحته والمكاتبة له، دون التشهير في المنابر وغيرها بأنه فعل كذا وصار منه كذا، والله المستعان)
2)-ومنهم في البلاد الشامية الشيخ: محمد ناصر الدين الألباني -رحمه الله-: حيث قال في سلسلة الأحاديث الضعيفة؛تحت حديث قصة إسلام عمر بن الخطاب -رضي الله عنه-، وخروجهم مع النبي صلى الله عليه وسلم في صَفيّن؛ ضد المشركين، قال مبيِّنًا درجة الحديث:
منكـر. ثمَّ قال: ولعلَّ ذلك كان السبب، أو من أسباب استدلال بعض إخواننا الدعاة على شرعية (المظاهرات) المعروفة اليوم، وأنها كانت من أساليب النبي صلى الله عليه وسلم في الدعوة! ولا تزال بعض الجماعات الإسلامية تتظاهر بها، غافلين عن كونها من عادات الكفار وأساليبهم.ا.هـ من سلسلة الأحاديث الضعيفة.
وسئل رحمه الله في شريط بعنوان فتاوى جدة رقم 12، ماحكم هذه المظاهرات؟ مثلا يجتمع كثير من الشباب أو الشابات ثم يخرجون إلى الشارع؟ فقال الألباني: والشابات أيضا؟ السائل: نعم. فقال الألباني: ما شاء الله!!
السائل: قد حدث هنا، يخرجون إلى الشوارع مستنكرين لبعض الأفعال التي يفعلها الطواغيت أو لبعض ما يأمر به هؤلاء الطواغيت أو ما يطالب به غيرهم من الأحزاب الأخرى السياسية المعارضة، ماحكم هذا العمل في شرع الله؟ ا
فأجاب بجواب طويل ومنه قوله رحمه الله: هذه التظاهرات التي كنا نراها بأعيننا في زمن فرنسا وهي محتلة لسوريا ونسمع عنها في بلاد أخرى وهذا ما سمعناه الآن في الجزائر، لكن الجزائر فاقت البلاد الأخرى في هذه الضلالة وفي هذا التشبه، لأننا ما كنا نرى أيضا الشابات يشتركن في التظاهرات، فهذا منتهى التشبه بالكفار والكافرات، لأننا نرى في الصور أحيانا وفي الأخبار التي تذاع في التلفاز والراديو ونحو ذلك خروج الألوف المؤلفة من الكفار سواء كانوا أوربيين أو صينيين أو نحو ذلك......يقولوا في التعبير الشامي وسيعجبكم هذا التعبير، يخرجون رجالا ونساء( خليط )، يتزاحمون الكتف بالكتف وربما العجيزة بالقبل، ونحو ذلك، هذا هو تمام التشبه بالكفار، أن تخرج الفتيات مع الفتيان يتظاهرون، أنا أقول شيئا آخر بالإضافة إلى أن التظاهر ظاهرة فيها تقليد للكفار في أساليب استنكارهم لبعض القوانين التي تفرض عليهم من حكامهم أو إظهار منهم لرضا بعض تلك الأحكام أو القرارات،أضيف إلى ذلك شيئا آخر ألا وهو: هذه التظاهرات الأوربية ثم التقليدية من المسلمين، ليست وسيلة شرعية لإصلاح الحكم وبالتالي إصلاح المجتمع، ومن هنا يخطئ كل الجماعات وكل الأحزاب الاسلامية الذين لا يسلكون مسلك النبي صلى الله عليه وسلم في تغيير المجتمع، لا يكون تغيير المجتمع في النظام الاسلامي بالهتافات وبالصيحات وبالتظاهرات، وإنما يكون ذلك على الصمت وعلى بث العلم بين المسلمين وتربيتهم على هذا الاسلام حتى تؤتي هذه التربية أكلها ولو بعد زمن بعيد، فالوسائل التربوية في الشريعة الاسلامية تختلف كل الاختلاف عن الوسائل التربوية في الدول الكافرة، لهذا أقول باختصار إن التظاهرات التي تقع في بعض البلاد الاسلامية أصلا هذا خروج عن طريق المسلمين وتشبه بالكافرين وقد قال رب العالمين: ( ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم وساءت مصيرا).ا.هـ كلامه رحمه الله.
وجاء في شريط من «سلسلة الهدى والنّور» رقم (470/1) قول السائل للشيخ الألباني:
هناك -يا شيخ- من يقول إنّه من يقتل الآن على السّاحة المصرية بين الحكومة والإخوة؛ بعض الإخوة يقول: إنّه شهيد! والحديث يقول: (إذا التقى المسلمان بسيفيهما فالقاتل والمقتول في النار)؟.
أجاب الشيخ:
أولاً: الجواب عن هذا السؤال باختصار: أنّ من يقتل في هذه المجابهات التي تقع بين الدولة وبين بعض أفراد الشّعب المسلم، وأستدرك هنا على نفسي، فأقول: بين الدولة التي لا تحكم بما أنزل الله وبين بعض أفراد الشعب الذي يطالب الدولة بأن تحكم بما أنزل الله، فما يقع من قتلى بين الطّرفين، فليس فيهم من يصح أن يقال فيه: إنّه شهيد.
ثم فصّل في التفريق بين الشّهادة الحقيقية والشّهادة الحكمية، وقال بعدها: هؤلاء الذين أنت تسأل عنهم لا يَصْدُق فيهم لا الشهادة الحقيقية ؛ بل ولا الشّهادة الحكمية ).ا.هـ من مدارك النظر بين التطبيقات الشرعية والانفعالات الحماسية.
3)-ومن هؤلاء العلماء في البلاد السعودية شيخنا العلامة محمد بن عثيمين فقد سُئل – رحمه الله تعالى – : هل تعتبر المظاهرات وسيلة من وسائل الدعوة المشروعة؟
فأجاب: ( الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.
أما بعد: فإن المظاهرات أمر حادث، لم يكن معروفاً في عهد النبي – صلى الله عليه وسلم -، ولا في عهد الخلفاء الراشدين، ولا عهد الصحابة رضي الله عنهم.
ثم إن فيه من الفوضى والشغب ما يجعله أمراً ممنوعاً، حيث يحصل فيه تكسير الزجاج والأبواب وغيرها.. ويحصل فيه أيضاً اختلاط الرجال بالنساء، والشباب بالشيوخ، وما أشبه من المفاسد والمنكرات.
وأما مسألة الضغط على الحكومة: فهي إن كانت مسلمة فيكفيها واعظاً كتاب الله تعالى وسنة رسوله – صلى الله عليه وسلم -، وهذا خير ما يعرض على المسلم.
وإن كانت كافرة فإنها لا تبالي بهؤلاء " المتظاهرين " وسوف تجاملهم ظاهراً، وهي ما هي عليه من الشر في الباطن، لذلك نرى أن المظاهرات أمر منكر.
وأما قولهم إن هذه المظاهرات سلمية، فهي قد تكون سلمية في أول الأمر أو في أول مرة ثم تكون تخريبية، وأنصح الشباب أن يتبعوا سبيل من سلف فإن الله سبحانه وتعالى أثنى على المهاجرين والأنصار، وأثنى على الذين اتبعوهم بإحسان ) [ انظر: الجواب الأبهر لفؤاد سراج، ص75 ].
وسئل رحمه الله: بالنسبة إذا كان حاكم يحكم بغير ما أنزل الله؛ ثم سمح لبعض الناس أن يعملوا مظاهرة تُسمى عصامية! مع ضوابط يضعها الحاكم نفسه، ويمضي هؤلاء الناس على هذا الفعل، وإذا أنكر عليهم هذا الفعل قالوا: نحن ما عارضنا الحاكم ونفعل برأي الحاكم، هل يجوز هذا شرعًا مع وجود مخالفة النص؟
الجواب: عليك باتباع السلف، إن كان هذا موجودًا عند السلف فهو خير، وإن لم يكن موجودًا فهو شر.
ولا شك أنَّ المظاهرات شر؛ لأنها تؤدي إلى الفوضى من المتظاهرين ومن الآخرين، وربما يحصل فيها اعتداء؛ إما على الأعراض، وإما على الأموال، وإما على الأبدان؛ لأن الناس في خضم هذه الفوضوية قد يكون الإنسان كالسكران لا يدري ما يقول ولا ما يفعل!
فالمظاهرات كلها شر سواء أذن فيها الحاكم أو لم يأذن.
وإذن بعض الحكام بها ما هي إلا دعاية، وإلا لو رجعت إلى ما في قلبه لكان يكرهها أشد كراهة؛ لكنْ يتظاهر بأنَّه كما يقول: (ديمقراطي!) وأنَّه قد فتح باب الحرية للناس! وهذا ليس من طريقة السلف.ا.هـ من لقاء الباب المفتوح.
4)-ومنهم مجدد الدعوة السلفية في البلاد اليمنية الشيخ العلامة/ مُقبل الوادعي - قال - رحمه الله تعالى: ((وقد كنت بحمد الله أحذر من تلكم التظاهرات في خطب العيد وفي خطب الجمعة ))[ الإلحاد الخميني في أرض الحرمين ].
5)-ومنهم في المدينة النبوية الشيخ عبد المحسن العبَّاد -حفظه الله- سئل: هل يدخل في هذا الحديث، من يقوم بالمظاهرات لارتفاع الأسعار ونحو ذلك من أمور الدنيا، إذا وقع فيها ظلم؟
الجواب: مثل هذه الأعمال هي من السَّفه! وهذه أشياء غير معروفة؛ وإنما هي من الأمور التي استجدَّتْ، وتلقَّاها المسلمون من الكفَّارِ.ا.هـ من درس شرح سنن ابن ماجه (الشريط رقم: 207).
6)-ومنهم سماحة مفتي السعودية الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ –حفظه الله- فقد شن في خطبة الجمعة 1 / 3 / 1432هـ، هجوما على مثيري المظاهرات والمسيرات في بعض البلدان العربية، واصفاً تلك المظاهرات بـ"المخططة والمدبرة" لتفكيك الدول العربية الإسلامية، وتحويلها من دول كبرى قوية إلى دول صغيرة "متخلفة".
وقال آل الشيخ في خطبة الجمعة، التي ألقاها في جامع الإمام تركي بن عبدالله بالرياض أمس، إن الغاية من تلك الإثارة بعيدة المدى لضرب الأمة في صميمها، وتشتيت شملها واقتصادها وتحويلها من دول كبيرة قوية إلى دول صغيرة "متخلفة" على حسب ما خطط لها أعداء الإسلام، داعياً إلى الوقوف موقف الاعتدال والتنبه من شاحني الأنفس المبتعدين عن الساحة. ووصف آل الشيخ مخططات مثيري المظاهرات بـ"الإجرامية الكاذبة" لضرب الأمة والقضاء على دينها وقيمها وأخلاقها.
ودعا آل الشيخ المسلمين إلى التبصر في الواقع والعلم بأن أعداء الإسلام لا يريدون لنا خيرا، وأن الفوضويات التي انتشرت في بعض البلدان العربية جاءت للتدمير من أعداء الإسلام، الذين يطيعون لهم ويظنون النصح من ورائهم قائلاً:
"يا شباب الإسلام كونوا حذرين من مكائد الأعداء وعدم الانسياق والانخداع خلف ما يروج لنا والذي يهدف منه الأعداء إلى إضعاف الشعوب والسيطرة عليها وإشغالها بالترهات عن مصالحها ومقاصدها وغاية أمرها".
وحذر آل الشيخ، مما يبث في وسائل الإعلام خصوصاً التي وصفها بـ"الإعلام الجائر" الذين يبثون الأحداث على غير حقيقتها، وشحن القلوب بلا حقائق لتسيير الأمة حسب ما خُطط لها بهدف "التدمير والتخريب".
وقال آل الشيخ: "يا شباب الإسلام كونوا على بصيرة من تلك النار التي أوقدت في العديد من البلدان التي لا يعرف ما غايتها ونقلها الإعلام الجائر المدعي بأنه إعلام واقعي بل مخالف للسير على الخط الصحيح، فما ينقله من مقابلات ومشاهدات الهدف منها شحن القلوب وضرب الأمة بعضها ببعض".
وتابع آل الشيخ إن تلك المشاحنات استغلت من قبل الأعداء لنشر السموم والشرور داخل الأمة العربية.
وبيّن آل الشيخ أن من أسباب الفتن والغواية والضلال إثارة الفتن بين الشعوب والحكام من خلال المظاهرات والمسيرات التي لا هدف لها ولا حقيقة لها، وإنما هي أمور لضرب الأمة العربية الإسلامية في صميمها وتفريق كلمتها وتشتيت شملها وتقسيم بلادها والسيطرة على خيراتها، واصفاً نتائجها بـ"السيئة، والعواقب الوخيمة" لما فيها من سفك الدماء وانتهاك الأعراض وسلب الأموال وعيش الناس في رعب وخوف وضلال. وأبان آل الشيخ أن من نعم الله بعد الإسلام نعمة الأمن والعافية فبالأمن يحافظ المسلم على دينه وتحقن الدماء وتصان الأعراض وتحفظ الأموال وتؤدى الحقوق، فلا لذة للحياة بمال دون أمن ولا عيش دون أمن.
وقال: "متى فقد الأمن ساءت الحياة، والأحوال وتبدلت النعم وحل الخوف محل الأمن والفقر محل الرغد بالعيش، وحلت الفوضى مكان انتظام الكلمة واجتماعها، والظلم والعدوان محل الرحمة" ا.هـ من جريدة الوطن السعودية بتاريخ يوم السبت 2 / 3 / 1432هـ.
7)-ومن هؤلاء العلماء في البلاد السعودية الشيخ صالح الفوزان ـ حفظه الله ـ فقد سئل هل من وسائل الدعوة القيام بالمظاهرات لحل مشاكل الأمة الإسلامية؟
الجواب: (ديننا ليس دين فوضى، ديننا دين انضباط، دين نظام ودين سكينة، المظاهرات ليست من أعمال المسلمين وما كان المسلمون يعرفونها، ودين الإسلام دين هدوء ودين رحمة لا فوضى فيه، ولا تشويش ولا إثارة فتن، هذا هو دين الإسلام والحقوق يتوصل إليها دون هذه الطريقة بالمطالبة الشرعية والطرق الشرعية، هذه المظاهرات تحدث فتنا، وتحدث سفك دماء وتحدث تخريب أموال فلا تجوز هذه الأمور).ا.هـ من الإجابات المهمة في المشاكل الملمة.
وبهذا يعلم أن أئمة السنة في هذا الزمان متفقون على تحريم هذه الطرق الغوغائية والمحدثة، ولا يلبسن عليك أيها المسلم دعاة الباطل ليقولوا إن هذه الفتاوى هي فتاوى علماء السلطة، فإن الشيخ الألباني والشيخ مقبل ليسوا في وظيفة رسمية، بل الشيخ فر بدينه من بلده ومع ذلك أفتى بما يدين الله به.

De aaisso, le 03/02/2016 08:07:29
RE: هل من يسقط في ساحة المظاهرات يعتبر شهيدا
انا جزائري و من الجزائر و قد عشت عشر سنين من الخراب و الفتنة سببها هذه المظاهرات و علماء الهوى الاخوانيين و اهل البدع من الخوارج
De RLove86, le 03/02/2016 09:28:46
RE: RE: هل من يسقط في ساحة المظاهرات يعتبر شهيدا
قال علي رضي الله عنه : لِسَانُ الْعَاقِلِ وَرَاءَ قَلْبِهِ، وَقَلْبُ الْأَحْمَقِ وَرَاءَ لِسَانِهِ. وهذا من المعاني العجيبة الشريفة، والمراد به أنّ العاقل لا يطلق لسانه إلاّ بعد مشاورة الرَّوِيّةِ ومؤامرة الفكرة. والأحمق تسبق حذفاتُ لسانه (1) وفلتاتُ كلامه مراجعةَ فكره (2) ومماخضة رأيه (3)، فكأن لسان العاقل تابع لقلبه، وكأن قلب الأحمق تابع للسانه وحذفات اللسان: ما يلقيه الأحمق من العبارات العجلى بدون روية ولا تفكير . مراجَعَة الفِكر أي: التروي فيما سبق به اللسان. مُمَاخَضَة الرأي: تحريكه حتى يظهر زُبْده، وهو الصواب.
De aaisso, le 03/02/2016 10:14:04
RE: RE: RE: هل من يسقط في ساحة المظاهرات يعتبر شهيدا
ههههههه و الله لو كان تدخلك عن الموضوع لكان افضل لك يا محمد الامين ولسنا هنا لتصفية الحسابات لانني اقمت عليك الحجة في مواضيع سابقة وانا اسالك هنا امام الملا ماهو رايك في موضوع المظاهرات اجب ارجوك ههههههه
De RLove86, le 04/02/2016 05:35:44
Re: RE: RE: RE: هل من يسقط في ساحة المظاهرات يعتبر شهيدا

 أنت كغيرك من قطيع التِّباع، تُحسنُ التصفيق، و تُحسنُ الإستماع،

 
De RLove86, le 04/02/2016 05:39:33
Re: RE: RE: RE: هل من يسقط في ساحة المظاهرات يعتبر شهيدا

 أيها المنسي من متن الكتاب، أترضى أن تكون هامشا أو حاشية،


 

De aaisso, le 04/02/2016 08:01:31
RE: Re: RE: RE: RE: هل من يسقط في ساحة المظاهرات يعتبر شهيدا
اجب على السؤال ما هو حكم المظاهرات با محمد الاميييييييييييييييييييييييييين :°
De RLove86, le 04/02/2016 08:24:20
RE: RE: Re: RE: RE: RE: هل من يسقط في ساحة المظاهرات يعتبر شهيدا
سأحمل السلاح مع الجيش، في حالة الفوضى،
De aaisso, le 04/02/2016 09:23:54
RE: RE: RE: Re: RE: RE: RE: هل من يسقط في ساحة المظاهرات يعتبر شهيدا
ليس بالسؤال اجب هل تجوز المظاهرات